الاتحاد يكشف عن تهديدات بـ"محاكمة" الحائلي.. و"فيفا" يرد

تاريخ النشر: 21/06/2022
1058
منذ أسبوع
حامد البلوي وأنمار الحائلي

في مفاجأة من العيار الثقيل.. حمّل مجلس إدارة نادي الاتحاد، برئاسة أنمار الحائلي، وزارة الرياضة السعودية، مسؤولية إحدى أخطر القضايا الدولية، ضد قلعة العميد.

والاتحاد الذي قدم أداءًا رائعًا، في بداية الموسم الرياضي الحالي 2021-2022، تحت قيادة مدربه الروماني كوزمين كونترا، تراجع بشكل مخيف، خلال الأسابيع القليلة الماضية.

اقرأ أيضًا

الاتحاد يخطط لـ"خطف" نجم جديد من النصر.. "على طريقة حمد الله"

وخسر العميد، لقب كأس خادم الحرمين الشريفين، بـ"السقوط" أمام الفيحاء، في الدور نصف النهائي، قبل أن يتنازل عن صدارة دوري المحترفين السعودي؛ لمصلحة الغريم الهلال.

ويحتل الاتحاد، المركز الثاني في جدول ترتيب دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين 2021-2022، برصيد 61 نقطة، وبفارق المواجهات المباشرة فقط، عن الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال "المتصدر".

* قضية ويلفريد بوني ونادي الاتحاد..

ووفقًا للقانوني الرياضي أحمد الشيخي، بعث مسؤولو العميد، رسالة إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، ذكروا خلالها، أن وزارة الرياضة السعودية، أوقفت تحويل النادي، لمستحقات النجم الإيفواري ويلفريد بوني "المتأخرة".

وبوني لعب في صفوف الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد، في الفترة من يناير إلى نوفمبر 2020، قبل أن يفسخ عقده بـ"التراضي"، مقابل الحصول على مستحقاته المالية، على دُفعات.

طالع أيضًا| "الانتقال إلى النصر؟".. بيان رسمي تاريخي من مسعود أوزيل 

وبعد الرحيل، قدّم النجم الإيفواري، شكوى رسمية ضد نادي الاتحاد، للحصول على مستحقاته المالية المتأخرة؛ حيث حكم "فيفا"؛ بأحقيته في مبلغ 9 ملايين ريال، بالإضافة إلى غرامات يومية، تُقدر بـ"ألف و200 ريال".

وفي رسالته إلى "فيفا".. قال الاتحاد: "وزارة الرياضة هددتنا بمحاسبة رئيس النادي أنمار الحائلي، وأعضاء مجلس الإدارة، في حال تم استخدام أموال استراتيجية الدعم، في سداد مستحقات أي لاعب، تم فسخ عقده".

وأضاف العميد: "لذلك.. تم إيقاف تحويل أموال بوني المتأخرة؛ وهو ما أدى إلى فشل النادي، في الالتزام باتفاقيته مع اللاعب الإيفواري، والمتمثلة في سداد مستحقاته، على دُفعات".

- إذًا.. كيف رد "فيفا" على نادي الاتحاد؟!

الشيخي أشار في تغريدة عبر حسابه بموقع التدوينات القصيرة "تويتر"، إلى عدم اقتناع "فيفا"، بمبررات نادي الاتحاد، حيث أصدر حكمه، بإلزام قلعة العميد، بسداد الـ9 ملايين ريال، إلى بوني.

وأوضح الشيخي، أن سبب عدم اقتناع "فيفا"، بمبررات نادي الاتحاد؛ هو أن قانون وزارة الرياضة، جاء بعد أن فشل العميد، في الالتزام بسداد أول دفعة من مستحقات اللاعب الإيفواري.

واستأنف نادي الاتحاد، أمام المحكمة الرياضية الدولية "كاس"، والتي أيدت حكم "فيفا"، في قضية بوني، ضد نادي الاتحاد.

وأعلن أحمد الشيخي، اتفاق الاتحاد مع بوني، على جدولة جديدة لمستحقاته، بعد حكم "كاس"، حيث تم سداد 3 دفعات من أمواله المتأخرة، مع بقاء دفتين فقط، لإغلاق القضية، بشكل رسمي.

حمل تطبيق سعودي الآن