صدق أو لا تصدق.. ريال مدريد كاد يجبر زوجة دي ماريا على الانتحار

تاريخ النشر: 24/08/2022
453
منذ 3 شهور
زوجة دي ماريا

مازالت مغادرة الأرجنتيني أنخيل دي ماريا، لريال مدريد الإسباني في صيف عام 2014، يؤثر على حياة نجم يوفنتوس الحالي، رغم مرور سنوات طويلة على رحيله.

وغادر دي ماريا صفوف ريال مدريد في صيف عام 2014، إلى مانشستر يونايتد في صفقة قياسية تخطت قيمتها الـ 75 مليون يورو.

وانتقل دي ماريا إلى باريس سان جيرمان في صيف عام 2015، بعد موسم واحد فقط من الدفاع عن ألوان الشياطين الحمر، قبل أن يغادر هذا الصيف إلى يوفنتوس الإيطالي في صفقة انتقال حر.

وبكى دي ماريا بشدة عند مغادرته لريال مدريد، وذلك في المؤتمر الصحفي لتقديمه لاعبا لمانشستر يونايتد، قبل أن يغادر سريعا بعد موسم واحد فقط.

تابع أخر تطورات سوق الانتقالات الصيفية على المستوى المحلي والعالمي 

تابع أيضا.. 

"هل يستمر أوباميانج؟".. تشيلسي يتلاعب بأعصاب برشلونة 

بديل أو الرحيل.. تين هاج يكتب نهاية رونالدو في مانشستر يونايتد 

مدرج الأهلي| النصر "شلح" الراقي ومساندة اتحادية ضد القيصومة 

ولكن يبقى السؤال الأهم.. كيف دفع ريال مدريد زوجة دي ماريا للانتحار؟: 

وقالت جورجيلينا كاردوسو، زوجة الأرجنتيني أنخيل دي ماريا في حوار تليفزيوني: "عندما كنا في ريال مدريد، اعتدنا زيارة أجويرو وصديقته في مانشستر في بعض الأحيان وكان الأمر مروعًا دائمًا".

وأضاف: "طالما أخبرته أنه إذا قرر المُغادرة، يمكنه الذهاب لأي مكان في العالم باستثناء إنجلترا".

وواصلت زوجة دي ماريا: "كنا في مدريد في أفضل نادٍ في العالم، كان كل شيء على ما يرام إلى أن جاء عرض من مانشستر لسوء الحظ، قلت له أن لا يُوافق".

وتابعت بقولها: "أنخيل ظل يقول لي أنه سيكسب المزيد من المال هناك وذهبنا، كان الأمر فظيعًا، فظيعًا جدًا".

وأتمت: "أنا لا ألومه على ذهابه إلى هناك، كان الأمر مروعًا وفظيعًا للغاية، لقد قلت له للتو، حبيبي، أريد أن أقتل نفسي، لقد حان وقت الليل عند الساعة الثانية".

حمل تطبيق سعودي الآن