رئيس النصر يصل باريس.. لـ"التوقيع مع هذه الصفقة العالمية الكبرى"

تاريخ النشر: 20/06/2022
330
منذ أسبوع
مسلي آل معمر رئيس النصر

وصل مسلي آل معمر، رئيس مجلس إدارة نادي النصر، منذ قليل، إلى العاصمة الفرنسية "باريس"؛ لحسم صفقة عالمية كبرى، استعدادًا للموسم الرياضي الجديد 2022-2023.

والنصر يُعاني من تراجع كبير في النتائج، خلال الموسم الرياضي الحالي 2021-2022، حيث ودع المنافسة على كافة البطولات، مع احتلال المركز الثالث، في جدول ترتيب دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

اقرأ أيضًا

مفاجأة| جارسيا يطلب الاستغناء عن نجم النصر الكبير.. شرط التوقيع

ويملك العالمي في رصيده "55 نقطة"، وبفارق نقطتين فقط، عن الفريق الأول لكرة القدم بنادي الشباب "الرابع"، ضمن صراع حجز المقعد الأخير، المؤهل إلى النسخة القادمة من كأس السوبر بـ"نظامه الجديد".

* مسلي آل معمر يصل إلى باريس..

ووفقًا لصحيفة "الميدان الرياضي"، وصل آل معمر وأحد أعضاء مجلس إدارة النصر، بالإضافة إلى محامي النادي، إلى باريس؛ للاجتماع مع وكيل المدير الفني الفرنسي رودي جارسيا.

ويأتي الاجتماع مع جارسيا، لتوقيع العقود رسميًا؛ بعد أن وافق داعم نادي النصر الكبير، على جميع شروط جارسيا، لقيادة الفريق الأول لكرة القدم، في الموسم الرياضي الجديد 2022-2023.

- إذًا.. من هو رودي جارسيا "مدرب النصر الجديد"؟

اقتحم جارسيا، البالغ من العمر 57 سنة، عالم التدريب، مع نادي فرنسي مغمور، اسمه AS Corbeil-Essonnes، عام 1994.

وفي عام 1999، عمل رودي جارسيا، مساعدًا لمدرب نادي سانت إيتيان الفرنسي، ثم مديرًا فنيًا للنادي ذاته، في يناير 2001.

وبعد تجربة سانت إيتيان، اتجه إلى ديجون الفرنسي، ثم مواطنه لومان، في الفترة من 2002 إلى 2008.

طالع أيضًا| كشف "القرار النهائي" في قضية النصر ضد الاتحاد وحمد الله 

وجاءت أهم مرحلة في تاريخ جارسيا التدريبية، عندما تولى قيادة فريق ليل الفرنسي، في صيف 2008، حيث نجح في تشكيل فريق مرعب.

 هذا الفريق المرعب لليل، نجح في التتويج بثنائية الدوري والكأس، في فرنسا، قبل أن يرحل المدير الفني المخضرم، عام 2013.

وخاض جارسيا، أول تجربة خارج فرنسا، عندما أشرف على قيادة روما الإيطالي، في الفترة من يوليو 2013، إلى يناير 2016.

وعاد جارسيا، إلى الملاعب الفرنسية، في أكتوبر 2016، بقيادة نادي مارسيليا، ثم أولمبيك ليون، في الفترة من 2019 إلى مايو 2021.

حمل تطبيق سعودي الآن