"مفاجأة تهز النصر".. تطور رسمي عاجل في قضية الاتحاد وحمد الله

تاريخ النشر: 18/06/2022
4671
منذ أسبوع
عبد الرزاق حمد الله

لا صوت يعلو في الوسط الرياضي السعودي حاليًا، إلا على قضية النصر، ضد نادي الاتحاد، والمهاجم المغربي الكبير عبدالرزاق حمد الله.

وحمد الله البالغ من العمر 31 سنة، لعب في صفوف الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر، في الفترة من أغسطس 2018 إلى نوفمبر 2021.

اقرأ أيضًا

بسبب الهلال.. قضية خطيرة جديدة "تهدد" مستقبل الاتحاد

وخلال تلك الفترة، سجل النجم المغربي الكبير، 115 هدفًا في 110 مباريات رسمية، على المستوى المحلي والخارجي، قبل أن يفسخ العالمي "عقده"؛ بحجة سلوكياته المشينة.

وبعد فسخ عقده، انضم عبدالرزاق حمد الله، إلى الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد، في يناير 2022، حيث سجل 12 هدفًا وصنع آخر، خلال 13 مباراة رسمية، حتى الآن.

ومن ناحيته، صعد مجلس إدارة النصر، قضيته ضد حمد الله والاتحاد، حيث قدّم تسجيلات صوتية، إلى لجنة الاحتراف، تزعم بوجود "تآمر"، لرحيل اللاعب عن العالمي، والانضمام إلى قلعة العميد.

* تطورات رسمية مثيرة في قضية حمد الله..

وفي هذا السياق، كشف الإعلامي مبارك الشهري، عن "تطورات" رسمية مثيرة، في قضية حمد الله، التي هزت الوسط الرياضي السعودي، خلال الأشهر القليلة الماضية.

وأعلن الشهري في تصريحات تلفزيونية، انتهاء "اللجنة المختصة"، بالنظر في قضية النجم المغربي عبدالرزاق حمد الله، من عملها بشكل رسمي.

طالع أيضًا| بن نافل يصدم نجوم الهلال.. "رحيل دياز وضم هذا المدرب المفاجئ" ! 

وأوضح الإعلامي الرياضي، المُقرب من البيت النصراوي، أن نتائج التحقيق في القضية، سيتم الإعلان عنها، خلال الأيام القليلة القادمة.

وأكد الإعلامي الاتحادي عدنان جستنيه، من جانبه، معلومات الشهري؛ قائلًا: "اللجنة المختصة.. انتهت بالفعل من عملها".

ووجّه جستنيه، صدمة إلى العالمي وجماهيره، بخصوص نتائج قضية حمد الله، مشددًا على أنها "لن تسر النصراويين أبدًا".

وألمح الإعلامي الرياضي، إلى خسارة نادي النصر، قضيته ضد الاتحاد وحمد الله؛ وذلك لضعف الأدلة، مع إمكانية توقيع عقوبات على إدارة مسلي آل معمر.

حمل تطبيق سعودي الآن