تطور عاجل في قضية الفرج والغنام بعد جلسة استماع أزمة كأس آسيا

تاريخ النشر: 07/02/2024
741
منذ أسبوعين
سلمان الفرج لاعب الهلال

علق الإعلامي عبد العزيز العصيمي، على تفاصيل جلسة الاستماع التي أجرتها لجنة الاحتراف، مع قائد المنتخب السعودي سلمان الفرج على إثر اتهامات المدير الفني روبرتو مانشيني لسداسي المنتخب الوطني، بالرحيل عن معسكر كأس آسيا.

وكتب العصيمي عبر حسابه الشخصي على موقع التدوينات القصيرة "X":"اضطرت اللجنة للتواصل مع الإداري معد التقرير وطلبت اثباتات حول بعض ما ذكر بالتقرير إتجاه أحد اللاعبين لعدم اكتمال الأدلة".

وأضاف:"الإداري ذكر بأنه سبق أنه سمع أو ذكر له أن اللاعب ألمح بالاعتزال الدولي!، اللجنة طلب استدعاء بعض منسوبي النادي للتأكد فقط من الإفادة".

من جانبه، كتب القانوني سعود الرمان:"وفقاً للأنباء المتواترة عبر عدة مصادر إعلامية منها برنامج برا 18 عن مادار أثناء جلسة الإستماع مع الفرج و الغنام يتضح لي أن إدارة المنتخب لم تُقدم في تقريرها المرفوع للجنة الإحتراف وأوضاع اللاعبين مايُفيد بإدانه واضحه للاعبين مما جعل اللجنة تذهب للبحث عن إثباتات تُدينهم في ( سمعنا ، يقولون ) وأن صَحَّت هذه المعلومة فإن اللجنة أدخلت نفسها خصما فالقضية دون أن تشعر".

وأكمل:"فالإثبات مُناط به المُدعي ( إدارة المنتخب )، واللجنة تفصل وفق مالديها من أوراق وإثباتات وذهاب اللجنة للبحث عن إثباتات أو بينات تُدين اللاعبين تجعلها خصما لهم وليست لجنة فصل في نزاع قائم بين طرفين، وهذا مؤشر خطير يجب على اللجنة أن تتنحى عن نظر الدعوى".

وكان مانشيني قد اتهم سلمان الفرج، خلال المؤتمر الصحفي قبل مباراة السعودية وسلطنة عمان، في الجولة الأولى من بطولة كأس آسيا (قطر 2023)، بأنه رفض المشاركة في مباراة ودية، فيم ذكر مانشيني 6 لاعبين، منهم الفرج ونواف العقيدي وسلطان الغنام، بأنهم رحلوا عن معسكر البطولة، بناءً على قراراتهم الشخصية.

وودع المنتخب السعودي، منافسات كأس آسيا 2023، بعد الخروج من دور الـ16، إثر الخسارة أمام كوريا الجنوبية بركلات الترجيح، بعد التعادل بهدف لمثله، خلال الوقت الأصلي والإضافي.

اقرأ أيضا

الهلال يضع حدًا للصراع بين خيسوس وسلمان الفرج بـاجتماع سري

مفاجأة تنهي جدل الصراع بين خيسوس وسلمان الفرج.. زلزال في الهلال

حمل تطبيق سعودي الآن