مدرب تونسي في مهمة كتابة التاريخ للمرة السابعة عبر بوابة القادسية

تاريخ النشر: 26/09/2022
81
منذ 4 شهور
الحبيب بن رمضان الوحدة

هل ينجح المدرب التونسي الحبيب رمضان في الصعود بنادي القادسية للدوري السعودي للمحترفين مثلما فعلها مع 6 أندية من قبل داخل المملكة؟ سؤال طرحه البعض في الشارع السعودي بعدما تعاقدت إدارة القادسية مع المدرب التونسي ليقود الفريق خلفاً للسعودي خالد العطوي، الذي أنهى عقده بالتراضي.

وتعول إدارة القادسية وجماهير الفريق كثيراً على قدرة الحبيب رمضان على تكرار تجربته مع ستة أندية سابقة في المملكة نجح في قيادتها من الدرجة الأولى للدوري السعودي للمحترفين لذا كان التعاقد معه مؤخراً ضمن أهم أولوياتها عقب تعثر المدرب الوطني خالد العطوي.

اقرأ أيضا.. 

رسميا.. القادسية يعلن رحيل العطوي ويكشف عن المدرب الجديد 

إقالة خالد العطوي من تدريب القادسية.. "نتائج كارثية" 

وتُعد محطة القادسية بمثابة التجربة العاشرة للمدرب التونسي في دوري الأولى، وشهدت هذه التجارب العديد من الإنجازات، ما جعله أحد أكثر المدربين نجاحًا في البطولة، إذ قاد ستة فرق إلى دوري الأضواء.

بداية بن رمضان في الدرجة الأولى كانت في 2010 عندما قاد فريق الوطني، ثم تولى مسؤولية نجران، ثم الفيحاء، والحزم، والباطن، والعين، والوحدة، وطوال مشواره قاد ستة فرق للصعود إلى دوري المحترفين، هي الوطني “2008”، والفيحاء “2017، 2021”، والعين “2020”، والحزم” 2018”، والباطن “2016”، والوحدة، الموسم الماضي. 

تعاقد القادسية مع المدرب التونسي جاء بعدما فشل الفريق في تذوق طعم الانتصارات حتى الآن بعد مرور 5 جولات من البطولة؛ حيث خسر 3 مباريات وتعادل في اثنتين، آخرها أمام هجر(1-1)، ليحتل المركز الـ16 بنقطتين فقط، من أصل 18 فريقًا يتنافسون في المسابقة لذا تم الإستغناء عن خدمات العطوي والتعاقد مع الحبيب رمضان.

حمل تطبيق سعودي الآن