أسرار صادمة| طلب الاتحاد من النصر.. عزل آل معمر و"فضح" نجم الهلال

تاريخ النشر: 12/08/2022
7312
منذ شهر
أسرار صادمة| طلب الاتحاد من النصر.. عزل آل معمر وفضح نجم الهلال

4 ساعات ساخنة عاشتها الجماهير السعودية، في "مواجهة" إعلاميي الاتحاد والنصر؛ على هامش قضية النجم المغربي الكبير عبدالرزاق حمد الله.

والنصر قدّم شكوى رسمية إلى لجنة الاحتراف السعودية، متضمنة "تسجيلات صوتية"؛ يتهم فيها نادي الاتحاد ومسؤوليه، بـ"التفاوض" مع حمد الله، خلال الفترة المحمية من عقده مع قلعة العالمي.

اقرأ أيضًا

"البليهي من الهلال إلى النصر".. حقيقة أكبر خيانة في التاريخ

مفاجأة| نجم الهلال يعرض نفسه على النصر.. وآل معمر: "لا تصلح لنا"

بعد 48 ساعة فقط.. النصر "يثأر" من البلطان ويتسبب في معاقبته مجددا

ومن ناحيتها.. قررت "الاحتراف"، حرمان الاتحاد من التعاقدات لـ"فترة تسجيل واحدة"، مع إيقاف حمد الله وإداري النادي مشغل السعيد "4 أشهر"، والمدير التنفيذي حامد البلوي "6 أشهر".

وكشف إعلاميو الاتحاد والنصر عبر فضائية "24 الرياضية"، مجموعة من الحقائق التاريخية، عن علاقة الناديين، والتي تدهورت بشكل كبير، بعد قضية النجم المغربي.

كما تحدث الإعلاميون، عن مجموعة من القرارات التي تم اتخاذها في الفترة الماضية - تنشر لأول مرة -، أو المرتقب الإعلان عنها، خلال الأيام القليلة القادمة.

* إعلام نادي الاتحاد في المواجهة

استضافت الفضائية، الثنائي الاتحادي عدنان جستنيه وعادل المرضي، اللذين كشفا عن بعض الحقائق؛ على النحو التالي:

1- عدنان جستنيه:

 - الجمعية العمومية للنصر، قررت "عزل" مسلي آل معمر، من رئاسة النصر؛ بعد فشله الرياضي، على الرغم من الدعم المالي التاريخي، المُقدم له من أعضاء الشرف الذهبيين.

 - فوز نادي النصر، في قضيته ضد الاتحاد وعبدالرزاق حمد الله، أوقف تنفيذ قرار "عزل" آل معمر؛ حيث تم إعطاءه فرصة أخيرة، في الموسم الرياضي الجديد 2022-2023.

 - الاتحاد يملك أدلة، ستجعله يفوز في قضية حمد الله، أمام مركز التحكيم الرياضي؛ وإذا خسر لن يرحم إعلام النادي، المدير التنفيذي حامد البلوي.

 - إدارة أنمار الحائلي، نجحت خلال الفترة القليلة الماضية، في تقليل ديون نادي الاتحاد، من 400 إلى 100 مليون ريال؛ بعد إغلاق العديد من القضايا.

 2- عادل المرضي

- الاتحاد طلب من إدارة النصر، برئاسة مسلي آل معمر، "سحب" قضية عبدالرزاق حمد الله؛ حفاظًا على العلاقات التاريخية بين الناديين.

- طلب الاتحاد من نادي النصر، التعامل بـ"المثل"، في قضية الممرات الشهيرة عام 2020، والتي تورط فيها عبدالرحمن الحلاف، المشرف على فريق الكرة بقلعة العالمي وقتها.

- الاتحاد في 2020، "سحب" قضية تفاوض النصر، مع فهد المولد وفواز القرني، ثنائي قلعة العميد وقتها، خلال الفترة المحمية من عقوديهما؛ حبًا في قلعة العالمي.

- رئيس نادي النصر مسلي آل معمر، رفض طلبات الاتحاد، وأصر على تصعيد قضية عبدالرزاق حمد الله، ضاربًا كل ما تبقى من علاقة بين عملاقي الرياض وجدة.

طالع أيضًا

"التحكيم" يسعد الهلال.. قرار عاجل في قضية النصر وكنو

حمد الله يمنع "عزل" آل معمر من رئاسة النصر.. مفاجأة 2022

* إعلام نادي النصر في المواجهة

مثّل الثنائي مبارك الشهري وتركي السهلي، الإعلام النصراوي في هذه المواجهة، حيث كشفا مجموعة من الحقائق التاريخية؛ كالتالي:

1- مبارك الشهري

- نجم الهلال الحالي عبدالإله المالكي، عرض نفسه على إدارة النصر، قبل دخوله الفترة الحرة مع الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد، في شهر يناير الماضي.

- بسبب أخلاق النصر.. رفض مسلي آل معمر، التفاوض مع المالكي، في الفترة المحمية من عقده، قبل أن يرفض الصفقة فيما بعد؛ ليتجه اللاعب إلى الهلال.

- النصر لم يدفع "ريال واحد"، مقابل الحصول على "تسجيلات" عبدالرزاق حمد الله، عكس ما يتردد في وسائل الإعلام، بدفع 3 ملايين ريال.

- الاتحاد نجا من عقوبات أكبر في القضية، تصل إلى "التهبيط" أو "خصم النقاط"؛ بمنع وصول قضية عبدالرزاق حمد الله، للجنة الانضباط.

2- تركي السهلي

- رئيس نادي الاتحاد أنمار الحائلي، رفض الاستغناء عن أحمد حجازي ومهند الشنقيطي، ثنائي نادي الاتحاد، مقابل التعاقد مع عبدالرزاق حمد الله.

- انسحب أنمار الحائلي، من مفاوضات تعاقد نادي الاتحاد، مع عبدالرزاق حمد الله، بعد فشل الصفقة التبادلية بين الناديين.

- بعد انسحاب الحائلي، تدخل المدير التنفيذي لنادي الاتحاد حامد البلوي، الذي قام بالتفاوض مع النجم المغربي، بشكل سري، وغير قانوني.

- الفترة القادمة ستشهد رحيل وتقاعد أسماء اتحادية كبيرة؛ بعد الفشل في قضية عبدالرزاق حمد الله. 

جدير بالذكر أن نادي الاتحاد، قدّم استئنافًا أمام مركز التحكيم الرياضي، ضد عقوبات لجنة الاحتراف السعودية، في القضية.

حمل تطبيق سعودي الآن