حمد الله مصدوم من الاتحاد.. هكذا حصل النصر على التسجيلات الصوتية!

تاريخ النشر: 25/07/2022
2975
منذ 6 شهور
حمد الله ومسلي آل معمر النصر والاتحاد

ما يزال الحديث في الشارع الرياضي السعودي، مساء اليوم الأحد، يدور بشأن كواليس القضية التي قدمها نادي النصر ضد الاتحاد، ما تعرف إعلاميًا بـ"التسجيلات الصوتية".

اقرأ في سعودي سبورت| طارق حامد يثير "الجدل" في الشارع السعودي.. ماذا قال نجم الاتحاد؟

ما هي قضية التسجيلات الصوتية؟ زعم النصر أنه حصل على عدد من المكالمات الهاتفية التي تجمع مسؤولين من الاتحاد مع النجم عبد الرزاق حمد الله، في أثناء ارتداء المهاجم المغربي، قميص نادي العاصمة الرياض، يظهر خلالها، تحريض صاحب الـ31 عامًا على الرحيل في يناير 2022.

وفسخ النصر، عقد عبد الرزاق حمد الله في نوفمبر 2021، موضحًا أن السبب قانوني مشروع. 

إلى جانب قضية النصر والاتحاد، المنظورة في لجنة الاحتراف في الاتحاد السعودي لكرة القدم، يتصارع النصر وعبد الرزاق حمد الله، قضائيًا أمام محاكم الاتحاد الدولي لكرة القدم، فيفا، مطالبين بالشرط الجزائي، المقدر بـ84 مليون ريال تقريبًا.

حمد الله مصدوم من الاتحاد.. هكذا حصل النصر على التسجيلات الصوتية!

وتساءل مجلس إدارة الاتحاد، بشأن الطريقة غير القانونية التي حصل بها النصر، على التسجيلات الصوتية، جاء ذلك، بعد أن أكدت الجهات المختصة، صحتها، الأمر الذي دفع لجنة الاحتراف إلى استدعاء عدد من المسؤولين الاتحاديين، من ضمنهم المدير التنفيذي حامد البلوي.

وبعدما نفى البلوي، صحة التسجيلات الصوتية، عاد لتغيير أقواله، موضحًا أنه لن يجيب على أي شيء، كون لجنة الاحتراف غير منوطة أو مختصة بمناقشة قضية حمد الله، ما أشعل الأزمة بين النصر والاتحاد.

في هذا السياق، كشف الإعلامي سعود الصرامي في تصريحات لـ"الحصاد الرياضي" عبر قناة "24 الرياضية"، هوية الشخص المسؤول عن تسريب التسجيلات الصوتية من الاتحاد إلى النصر.

وأوضح أن هذا الشخص، يشجع الاتحاد، لكنه دخل في خلاف كبير مع مجلس إدارة الرئيس أنمار الحائلي، بسبب عدم حصوله على عمولة، سبق أن اتفق الطرفان عليها، لذا "سرب" تلك التسجيلات الصوتية إلى النصر.

وبات المغربي عبد الرزاق حمد الله في ورطة قانونية كبرى، بسبب شخص ينتمي إلى الاتحاد!

حمل تطبيق سعودي الآن