ليفربول ينتصر لصلاح على ماني..نهاية أغرب عداوات كرة القدم بالعالم

تاريخ النشر: 21/06/2022
411
منذ أسبوع
ماني وصلاح

ثنائية إفريقية مثيرة للجدل في ليفربول الإنجليزي استمرت لخمس مواسم، حققت النجاحات للريدز، وأشعلت التوتر من حين إلى آخر، المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني، أبطال قصة استثانئية في ملاعب بريطانية.

نهاية أغرب عداوات كرة القدم.. ليفربول ينتصر لصلاح على ماني

وانتهى أخيرًا الصراع في ليفربول بانتقال تأكد اليوم، للسنغالي إلى صفوف بايرن ميونخ، في صفقة بلغت 32 مليون يورو فقط، مع دخول ماني لعامه الأخير مع الريدز.

اقرأ أيضًا:

كواليس اجتماع ليفاندوفسكي مع إدارة بايرن ميونخ..هل اقتنع بالبقاء؟ 

ساديو ماني الذي رحل بشكل مفاجئ، انسحب بكل هدوء من موقع حقق خلاله العديد من النجاحات، واستطاع أن يصبح ضمن النخبة في الكرة العالمية بفضل موهبته الاستثنائية.

انسحاب ساديو ماني، يعد انتصارًا لصلاح، الذي اثبت بأنه صاحب الأهمية الكبرى في ليفربول، بعدما كان ماني منافسًا على عرش الملك في غرفة الملابس داخل ليفربول.

ويعد صراع ساديو ماني ومحمد صلاح، الأبرز والأغرب في السنوات الأخيرة، حيث استطاع الثنائي التعاييش وسط حروب نفسية مستمرة.

ماني الذي انزعج كثيرًا من فردية محمد صلاح، استطاع أن يكمل 5 مواسم رفقة المصري، في الوقت الذي تنافس معه على الألقاب الفردية في إنجلترا، وإفريقيا.

الموسم الأخير شهد الحلقة الأخير من الصراع المصري السنغالي، حيث تواجه مو مع ساديو في نهائي كأس أمم إفريقيا، حيث استطاع الأخير انتزاع الكأس بركلات الترجيح.

الأمر تكرر حين التقيا في لقاء تذكرة المونديال الذهبية، حيث خسر صلاح بسيناريو درامي، بركلات الجزاء في ملعب السنغالي ووسط جماهير ماني.

ولكن رغم تفوق ماني مؤخرًا وتألقه منذ منتصف الموسم الماضي بشكل استثنائي، كثفت إدارة ليفربول جهودها، لمنح صلاح عقد جديد مع الريدز.

وبلا شك سيمنح رحيل ساديو عن ليفربول، مساحة أكبر لمحمد صلاح للانفراد بالشعبية الجارفة لجماهير النادي، التي ستضعه دائمًا في المرتبة الأولى.

حمل تطبيق سعودي الآن