خلاف قانوني في قضية كنو بعد بيان الهلال.. أزمة الفترة المحمية

تاريخ النشر: 09/05/2022
1373
منذ أسبوعين
محمد كنو

كشف المستشار القانوني فهد بارباع، عن رأيه إزاء البيان الصادر من نادي الهلال، بشأن العقوبات الصادرة من غرفة فض المنازعات بالاتحاد السعودي لكرة القدم، في قضية اللاعب محمد كنو.

أزمة محمد كنو مع الهلال والنصر

محمد كنو البالغ من العمر 27 عامًا، أثار الجدل الواسع في الشارع الرياضي السعودي، بعدما وقع لصالح الطرفين، الهلال والنصر.

بعد موقعة الفيصلي في نهائي كأس السوبر السعودي، أعلن الهلال، تمديد عقد محمد كنو، بعد دخوله الفترة الحرة، إلى صيف 2025، ما لم يمر عاديًا، بسبب إعلان النصر، في الساعة نفسها، الحصول على توقيع اللاعب.

عقوبات أزمة محمد كنو مع الهلال والنصر

وأصدرت غرفة فض المنازعات في الساعات الأخيرة من مساء الأحد، قراراتها في أزمة محمد كنو، ما نستعرضه لكم في "سعودي سبورت":

- إيقاف محمد كنو، دوليًا ومحليًا، لـ4 أشهر.

- إلزام الهلال وكنو، بسداد 27 مليون ريال سعودي إلى النصر، قيمة الشرط الجزائي.

- حرمان الهلال من تسجيل اللاعبين، فترتين، هما صيف 2022 ويناير 2023.

وأصدر الهلال بيانًا رسميًا، أكد خلاله التوجه إلى مركز التحكيم الرياضي، من أجل الاستئناف ضد القرارات الصادرة من غرفة فض المنازعات في قضية كنو (طالع بيان الهلال).

رد بارباع على بيان الهلال

وقال بارباع، خلال تصريحات لبرنامج "أكشن مع وليد"، إن بيان الهلال دافع عن بعض الجزئيات الخاصة بموعد التسجيل، فضلًا عن الدفاع عن لاعبه بشأن العقوبة الصادرة بحقه وتعريف الفترة المحمية، مضيفًا أنه لا يجوز لأي لجنة اللجوء إلى اللوائح الدولية، طالما يوجد نص في اللائحة السعودية، وأن الفترة المحمية تبدأ بعد سريان العقد.

وأضاف "الفترة المحمية تبدأ بعد سريان العقد، وهذا التعريف في لائحة الاحتراف المحدثة، ولا يمكن اللجوء إلى اللوائح الدولية، إلا في حالة عدم وجود النص، وما حدث أنه تم الاستناد إلى أحكام قضائية صادرة من الاتحاد الدولي "فيفا" والمحكمة الرياضية الدولية "كاس"، فسرت أن الفترة المحمية تبدأ من تاريخ التوقيع؛ نظرًا لاستقرار العلاقة التعاقدية، ولكن تاريخ هذه الأحكام في 2007 و2009، أي قبل حوالي 15 سنة، يجب أن تستند على حكم جديد في اللائحة السعودية يقضي بهذا التعريف، ويمكن أن ترسل استفسارًا إلى اللجنة القانونية الدولية بشأن تفسير المشرع عند وضع اللوائح القانونية".

تعليق القانوني أحمد الأمير على تصريح بارباع

من جانبه، علق الخبير القانوني أحمد الأمير، على تصريحات فهد بارباع، في تدوينة عبر حسابه الشخصي بموقع التدوينات القصيرة "تويتر"، جاءت كالآتي..

"كل الود والتقدير للاستاذ فهد بارباع، ولكن اود أن اوضح نقطة مهمة بهذا الخصوص وهي أن نفس تعريف المادة الخاصة بالفترة المحمية  لم يتغير من ٢٠٠٥، كذلك القرار الصادر من #كاس صادو بتاريخ ٢٥/١/٢٠١٠ وليس ٢٠٠٩ 

اضافة الى أن الاستاذ فهد اعتمد عليه في رأيه القانوني في قضية عوض خميس".

رسالة أحمد الأمير

حمل تطبيق سعودي الآن