حرب شوارع بين لاعبي أوروجواي وجماهير كولومبيا في كوبا أمريكا

تاريخ النشر: 11/07/2024
149
منذ أسبوع
حرب شوارع بين لاعبي أوروجواي وجماهير كولومبيا في كوبا أمريكا

تحولت مباراة كولومبيا ضد أوروجواي في نصف نهائي بطولة كوبا أمريكا، لساحة حرب كبرى بين لاعبي الأخير وجماهير الأول، خاصة عقب نهاية المواجهة.

وتأهل منتخب كولومبيا لنهائي كوبا أمريكا بالفوز (1-0) على أوروجواي، ليضرب موعدا مع الأرجنتين في المباراة النهائية، التي ستقام فجر يوم الأثنين المقبل الموافق الـ15 من يوليو الجاري.

وإقيمت المباراة بين الفريقين في مدينة نورث كارولينا، لتتحول لساحة قتال كبرى عقب إطلاق صافرة النهاي، بعد تطور الأمور بسبب مضايقات الجماهير الكولومبية لعائلات لاعبي أوروجواي الحاضرين في المدرجات.

واندفع الثلاثي الأوروجوياني داروين نونيز، خوسيه ماريا خيمينيز، بالإضافة لرونالد أراوخو الغائب عن اللقاء، نحو مدرجات الجماهير الكولومبية، لتشهد قتال بالأيدي، ومشاهد عنيفة من تبادل اللكمات.

وحاول لويس سواريز قائد منتخب أوروجواي الاندفاع نحو المدرجات، ولكنه دخل في مشادة مع عدد من لاعبي كولومبيا، حيث حاول عض ميجيل أنخيل بورخا، مستعيدا ذكريات العضة الشهيرة للمدافع الإيطالي جورجيو كيليني في كأس العالم 2014.

اقرأ أيضا

رينارد يبدأ مشواره مع سيدات فرنسا بخماسية ضد كولومبيا

أوسبينا باكيا: عودتي لكولومبيا معجزة ومررت بفترة عصيبة مع النصر

حمل تطبيق سعودي الآن