لعنة القطة سبب أزمة البرازيل بعد الخروج من كوبا أمريكا

تاريخ النشر: 07/07/2024
555
منذ أسبوع
لعنة القطة سبب أزمة البرازيل بعد الخروج من كوبا أمريكا

يبدو أن القطة التي تعرض للضرب على يد إداري منتخب البرازيل في أحد المؤتمرات الصحفية في كأس العالم "قطر 2022" مازالت تنتقم من السيليساو وهو ما يشتهر إجتماعيا بـ"لعنة القطط".

وشهد المؤتمر الصحفي الذي سبق مباراة البرازيل ضد كرواتيا في ربع نهائي كأس العالم 2022، اقتحام قطة للقاعة خلال حديث فينيسيوس جونيور، ليجبرها إداري الفريق البرازيلي على المغادرة بشكل عنيف.

وغادر في اليوم التالي المنتخب البرازيلي كأس العالم أمام كرواتيا بركلات الترجيح، بعد نهاية الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل (1-1)، ليقدم عقب الفشل المونديالي المدرب تيتي استقالته من منصبه.

اللعنة واصلت مطاردتها للكرة البرازيلية بإقصاء منتخب الشاب من ربع نهائي كأس العالم تحت (20) عاما، ومن ثم إصابة قائد الفريق نيمار جونيور بقطع في الرباط الصليبي للركبة.

وخسر أيضا منتخب البرازيل للناشئين تحت 17 عاما، ضد الأرجنتين (3-1) في ربع نهائي كأس العالم، وانتهت بعدها سلسلة عدم خسارة البرازيلي في ملعب الماراكانا بتصفيات كأس العالم، بالسقوط ضد الأرجنتين بهدف نظيف.

وتراجع ترتيب منتخب البرازيل وفقا للنتائج السيئة التي حققها في تصفيات المونديال للمركز السادس، كما تم إقالة المدرب فرناندو دينيز من منصبه المدير الفني لراقصي السامبا.

واستمرت لعنة القطة في الانتقام من الكرة البرازيلية، بالفسل في التأهل للألعاب الأولمبية لأول منذ 20 عاما، وأخيرا وداع بطولة كوبا أمريكا بركلات الترجيح ضد أوروجواي، بعد التعادل في الوقت الأصلي والإضافي بدون أهداف.

اقرأ أيضا

صورة..رسالة خاصة من نيمار لنجم ريال مدريد بعد فوز البرازيل الكبير

فينيسيوس جونيور يغيب عن البرازيل في ربع نهائي كوبا أمريكا

حمل تطبيق سعودي الآن