مبابي يعلن الحرب من ألمانيا على سارقي أمواله.. أزمة الـ100 مليون

تاريخ النشر: 22/06/2024
233
منذ 3 أسابيع

العلاقة المعقدة التي جمعت على مدار 7 سنوات بين كيليان مبابي ونادي باريس سان جيرمان لن تنتهي بالشكل اللائق كما هو متوقع.

وسبق أن رفض باريس سان جيرمان إنهاء عقد اللاعب بنهاية الموسم، حتى يتمكن من الظهور رسميا مع فريقه الجديد ريال مدريد، لتظهر أزمة ليست بالجديدة هذه المرة.

مبابي خلال تواجده في بطولة اليورو مع الفريق الفرنسي، بعث بخطاب رسمي لباريس سان جيرمان يطالبه فيه بدفع جميع مستحقاته المالية المتأخرة بقيمة 100 مليون يورو.

باريس سان جيرمان حجب بالفعل منذ شهر إبريل الماضي، جميع رواتب مبابي، بسبب رفضه تجديد عقده مع الفريق، وإصراره على الانتقال لريال مدريد.

وتشمل تلك المستحقات المالية، رواتب اللاعب المتأخرة عن أشهر إبريل، مايو، وأخيرا شهر يونيو الجاري، بالإضافة لبعض المكافآت الخاصة بتعاقده مع الفريق.

ويستند مبابي في خطابه، قبل اللجوء للقضاء على المادة (259) من ميثاق الاحتراف في الاتحاد الفرنسي.

وتجبر المادة المذكورة الأندية على دفع راتب اللاعب المتعاقد في موعد أقصاه لا يتجاوز اليوم الأخير من كل شهر، بموجب قانون العمل العام في فرنسا.

وسبق أن رفض باريس سان جيرمان منح مبابي قيمة شرط الولاء في عقده مع الفريق، بعدما جدد تعاقده في صيف عام 2022، والتي تقدر قيمتها بحسب الدفعة الأخيرة منها بـ55 مليون يورو.

ومن المتوقع بحسب دراسة ردود أفعال الطرفين طوال مدة ارتباطهما سويا، بأن يتحول الأمر لساحات القضاء الفرنسي، مع احتمالية تدخل سياسي من الرئيس إيمانويل ماكرون.

حمل تطبيق سعودي الآن