كريستيانو رونالدو.. الطفل "الباكي" الذي سرق عرش اليورو بالدموع

تاريخ النشر: 05/06/2024
101
منذ أسبوعين
كريستيانو رونالدو.. الطفل الباكي الذي سرق عرش اليورو بالدموع

النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو يستعد لكتابة سطر جديد في أسطورته ببطولة كأس الأمم الأوروبية في نسختها الـ17، والتي ستنطلق في الـ14 من شهر يونيو الجاري.

وسيشارك رونالدو صاحب الـ39 عاما، للمرة السادسة في كأس الأمم الأوروبية، ليصبح أكثر لاعب على مر تاريخ المنافسة، مشاركة في أكثر عدد من النسخ.

ويتساوى رونالدو حاليا مع إيكر كاسياس حارس منتخب إسبانيا التاريخي، بالمشاركة في 5 نسخ لكأس الأمم الأوروبية، ولكن الدون الأكثر مشاركة في عدد المباريات بـ25 لقاء.

ويمتلك رونالدو أيضا السجل التهديفي الأفضل على مر تاريخ اليورو برصيد 14 هدفا، بفارق 5 أهداف عن أقرب منافسيه.

وسجل رونالدو أول هدف له في اليورو في أول مباراة له خاضها في المسابقة في نسخة عام 2004 التي استضافتها بلاده، في شباك اليونان، في المباراة التي فاز بها الأخير بهدفين لواحد.

ومن المتوقع أن تنتهي قصة رونالدو مع كأس الأمم الأوروبية في النسخة التي ستنطلق بعد أيام، خاصة أنه لن يكون قادرا على المشاركة في نسخة 2028.

قصة رونالدو وكأس الأمم الأوروبية بدأت في 2004 في البرتغال وستنتهي بعد 20 عاما في ألمانيا 2024 بعد مسيرة أسطورية في البطولة القارية.

المشاركة الأولى (يورو 2004)..

أول مشاركة للنجم كريستيانو رونالدو في كأس الأمم الأوروبية كانت في نسخة عام 2004، التي استضافتها البرتغال، وسجلها فيها هدفين، وهي النسخة التي بلغ فيها فريقه المباراة النهائية ليخسر اللقب ضد اليونان بهدف دون رد.

المشاركة الثانية (يورو 2008).. 

ثاني مشاركات كريستيانو رونالدو في اليورو، كانت في نسخة عام 2008 التي إقيمت في النمسا وسويسرا، وبلغ خلالها المنتخب البرتغالي الدور ربع النهائي، قبل الخسارة ضد ألمانيا في مباراة مثيرة بنتيجة (3-2).

المشاركة الثالثة (يورو 2012)..

ثالث مشاركة لرونالدو في اليورو، في نسخة عام 2012 والتي إقيمت في بولندا وأوكرانيا، حيث سجل فيها الدون 3 أهداف ليفوز بجائزة أفضل هداف في البطولة بالمناصفة، وبلغ فيها منتخب البرتغال نصف النهائي، ليخسر ضد إسبانيا بركلات الترجيح (4-2).

المشاركة الرابعة (يورو 2016)..

رابع مشاركة لنجم النصر في اليورو، حيث حقق فيها المنتخب البرتغالي اللقب من الأراضي الفرنسية، بالفوز في المباراة النهائية على أصحاب الأرض بهدف دون رد، بفضل هدف البديل إيدير في الوقت الإضافي.

المشاركة الخامسة (يورو 2020).. 

أخر نسخة من اليورو شارك فيها رونالدو مع المنتخب البرتغالي، والتي توج بجائزة هداف البطولة برصيد 5 أهداف، حيث غادر فيها حامل اللقب حينها المنافسة من ثمن النهائي بالخسارة ضد بلجيكا بهدف دون مقابل.

اقرأ أيضا

أول رد فعل من راشفورد على استبعاده من قائمة إنجلترا في اليورو 

كيف علق رونالدو على استدعائه لقائمة البرتغال للمشاركة باليورو؟

حمل تطبيق سعودي الآن