عوامل ترجح كفة ريال مدريد على دورتموند في نهائي دوري أبطال أوروبا

تاريخ النشر: 27/05/2024
34
منذ أسبوعين

يواجه ريال مدريد نظيره بوروسيا دورتموند في نهائي دوري أبطال أوروبا، مساء السبت 1 يونيو، على ملعب ويمبلي بالعاصمة الإنجليزية لندن.

وكان ريال مدريد قد أقصى بايرن ميونخ في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عقب الفوز عليه بهدفين مقابل هدف، إلى جانب حسم لقبي الدوري وكأس السوبر الإسباني.

وجاء تأهل ريال مدريد لنهائي دوري أبطال أوروبا بشكل درامي، بعدما كان متأخرا في النتيجة بهدف حتى الدقيقة "88"، ليسجل البديل خوسيلو هدفي الانتصار.

وفي المقابل، تأهل بوروسيا دورتموند لنصف النهائي، بالانتصار ذهابا وإيابا على باريس سان جيرمان الفرنسي بمجموع المباراتين (2-0).

ويمتلك ريال مدريد في رصيده 14 لقبا بدوري أبطال أوروبا، بينما سبق أن حقق بوروسيا دورتموند اللقب من قبل في مناسبة وحيدة عام 1997.

يشتهر ريال مدريد بشخصيته القوية والمخيفة في دوري أبطال أوروبا، وذلك لعدة أسباب:

الإنجازات التاريخية:

أكثر الفرق فوزًا باللقب: يحمل ريال مدريد الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بدوري أبطال أوروبا بـ 14 لقبًا، آخرها في عام 2022.

سيطرة تاريخية: سيطر ريال مدريد على البطولة في فترة الخمسينيات والستينيات، حيث فاز بخمسة ألقاب متتالية بين عامي 1956 و 1960.

عودة قوية: عاد ريال مدريد للسيطرة على البطولة في السنوات الأخيرة، حيث فاز بثلاثة ألقاب متتالية بين عامي 2016 و 2018.

الخبرة الكبيرة:

خبرة تراكمية: يتمتع ريال مدريد بخبرة واسعة في دوري أبطال أوروبا، حيث شارك في البطولة بشكل منتظم منذ انطلاقها.

لاعبون مخضرمون: يضم ريال مدريد في تشكيلته العديد من اللاعبين الذين لديهم خبرة كبيرة في البطولة، مثل توني كروس ولوكا مودريتش وناتشو وكورتوا

مدرب ناجح: يدير كارلو أنشيلوتي، المدرب الحالي لريال مدريد، الفريق بنجاح في دوري أبطال أوروبا، حيث فاز باللقب أربع مرات من قبل.

القوة النفسية:

ثقافة الفوز: يتمتع ريال مدريد بثقافة راسخة في الفوز بدوري أبطال أوروبا، مما يمنحه ثقة كبيرة في قدرته على النجاح.

الروح المعنوية العالية: يتمتع لاعبو ريال مدريد بروح معنوية عالية وعزيمة قوية على الفوز، خاصة في المباريات الكبيرة.

الجمهور الداعم: يحظى ريال مدريد بدعم جماهيري كبير من جميع أنحاء العالم، مما يمنحه دفعة إضافية في المباريات.

حمل تطبيق سعودي الآن