برشلونة جاهل علميا وطبيا.. مأساة جافي سببها تشافي

تاريخ النشر: 05/12/2023
205
منذ 5 شهور

كارثة تلو الأخرى تضرب نجوم برشلونة الشباب، وجاء الدور هذه المرة على الشاب جافي الذي تعرض لقطع في الرباط الصليبي للركبة، بشكل غريب بدون أي تدخل من المنافس.

جافي أصيب وسط حالة من الغضب لدى برشلونة، تجاه مسئولي الاتحاد الإسباني، والمدرب لويس دي لافوينتي، خلال مواجهة إسبانيا وجورجيا في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية "يورو 2024".

وبرر مسئولي برشلونة غضبهم من مدرب المنتخب الإسباني، بكونه أشرك جافي في مباراة كما يطلق عليها "تحصيل حاصل"، فالتأهل مضمون والصدارة كذلك، فلماذا تشرك لاعب شاب مرهق في مواجهة مثل هذه؟.

ووفقا للأبحاث العلمية والاختبارات الطبية، فأن تبريرات إدارة برشلونة لغضبهم من المنتخب الإسباني، ليس إلا محاولة بائسة ويائسة، لإخفاء الكارثة الكبرى بمشاركة جافي في 8 مباريات متتالية (90) دقيقة كاملة.

جافي الذي تم تصعيده إلى الفريق الأول في برشلونة، بموسم 2021-2022، في عمر الـ17 عاما، أصبح أحد الركائز الأساسية للفريق الكتالوني مع المدرب تشافي هيرنانديز، ويشارك في نسبة لا تقل 80% من المباريات بشكل أساسي وكامل.

ما حدث لجافي المراهق، تكرر ما بيدري، وسيتكرر بكل تأكيد وفقا لهذا السيناريو مع الصاعد لامين يامال، فكل المؤشرات وملايين الاختبارات الطبية، خرجت بنتيجة واحدة، لا يمكن أن يتخطى لاعب مراهق مراحل نموه لكونه خارق أو جاهز للعب كالكبار.

بشكل مبسط اللاعب البالغ من العمر 17 عاما حتى 9 عاما يبلغ معدل الكيلو مترات القادر على قطعاها في الملعب ما بين (7 إلى 9) كيلو، بينما اللاعب الذي تخطى عمره 21 عاما قادر على قطع مسافة (11) كيلو مترا في المباراة الواحدة.

الأزمة تمكن في أن برشلونة استغل في ظل أزماته المالية والفنية وعدم قدرته على التدعيم بلاعبين جيدين، الثنائي بيدري وجافي في عمر المراهقة، لإنقاذ الفريق مع إهمال كل التجارب العلمية، بأن الثنائي "الخارق" سيتألقان لفترة مؤقتة، حتى تأتي لحظة انهيار اجسادهم.

النتيجة بيدري للموسم الثالث على التوالي يصاب في العضلة الخلفية ويغيب لأكثر من شهرين ونصف، والأن جافي يسقط ضحية انهيار اربطة الركبة وينتهي موسمه، وإذا تكرر السيناريو ذاته مع المراهق لامين يامال النتيجة ستكون مأساوية.

برشلونة عليه أن يتعلم الدرس ويدرك أنه السبب فيما حدث لجافي وبيدري، وسيكون سبب انهيار لامين يامال فالحكمة الشهيرة تقول (لا تكرر الفعل ذاته في كل مرة وتنتظر نتيجة مختلفة).

حمل تطبيق سعودي الآن