كواليس خطيرة.. بيريز ينقذ فينيسيوس جونيور من كارثة في ديربي مدريد

تاريخ النشر: 22/09/2022
359
منذ يومين
فينيسيوس جونيور

تدخل بقوة فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مديد الإسباني، لمنع جناح فريقه فينيسيوس جونيور، من التصرف بعصبية، خلال ديربي العاصمة الذي إقيم الأحد الماضي.

وشهدت لحظات ما قبل الديربي وبعده، هتافات عنصرية من جماهير أتلتيكو مدريد، ضد فينيسيوس جونيور جناح الريال، الذي رقص كالمعتاد مع زميله رودريجو جوس.

وحقق ريال مدريد الفوز (2-1) على مضيفه أتلتيكو مدريد في ديربي العاصمة، في اللقاء الذي إقيم على ملعب واندا ميتروبوليتانو، معقل الغريم التقليدي.

واستعاد ريال مدريد بهذا الانتصار، صدارة الدوري الإسباني برصيد 18 نقطة، بفارق نقطتين عن برشلونة الملاحق المباشر صاحب الـ 16 نقطة.

وكان فينيسيوس جونيور قد تعرض قبل المباراة لتهديدات من لاعبي أتلتيكو مدريد، بأنه ستحدث أزمة حال احتفال برقصته "السامبا" خلال اللقاء.

ماذا فعل بيريز لينقذ الشاب فينيسيوس من كارثة في الديربي؟:

كشفت صحيفة "ماركا" الإسبانية، أن بيريز زار مقر تدريبات فريقه "فالديبيباس" يوم السبت قبل موعد الديربي بيوم.

وأوضحت أن الهدف من زيارة رئيس ريال مدريد، هي رؤية فينيسيوس جونيور، ونقل ثقة الإدارة فيه، وتقليل تأثره بالتصريحات التي سبقت اللقاء.

وأشارت إلى أن تلك الزيارة من بيريز كان لها مفعول السحر على الشاب البرازيلي، الذي لم يستدرج لاستفزازات لاعبي أتلتيكو مدريد.

ونعتت جماهير أتلتيكو مدريد اللاعب بالقرد، ومن المتوقع أن تتخذ الرابطة إجراءات صارمة تجاه التصرفات العنصرية المشينة من قبل جماهير الروخي بلانكوس.

وتوجه خلال اللقاء، الثنائي رودريجو جوس ومواطنه فينيسيوس جونيور، نحو الراية الركنية، لرقص السامبا احتفالا بالأهداف، على طريقة فينيسيوس جونيور، وسط حالة غضب من جماهير ولاعبي الروخي بلانكوس.

حمل تطبيق سعودي الآن