الشهري يحسم مستقبله.. ويكشف مفاجآت عن نجم الهلال وأولمبياد باريس

تاريخ النشر: 22/06/2022
1642
منذ أسبوع
سعد الشهري

تحدث سعد الشهري، المدير الفني للمنتخب السعودي الأولمبي، عن كثير من الملفات الساخنة، بعد تتويجه بلقب كأس آسيا تحت 23 سنة.

وقاد الشهري، منتخب السعودية الأولمبي، للتتويج بلقب كأس آسيا تحت 23 سنة، للمرة الأولى في التاريخ؛ بعد الفوز على أوزباكستان "المستضيفة"، بهدفين مقابل لا شيء، في المباراة النهائية.

اقرأ أيضًا

انتهت| 4 صفقات كبرى في الطريق إلى الهلال.. بـ"قرار من التحكيم"

وقال الشهري في تصريحات فضائية، بشأن تعامله مع التعصب: "من الصعب إرضاء الجميع.. أعمل من أجل مصلحة المنظومة، ولا توجد لديّ أي أهداف ومصالح أخرى".

وأضاف مدرب الأخضر الأولمبي: "التعصب أصبح أمرًا واقعيًا، وكمدرب.. لابد أن أتعامل مع الوضع، حتى لا يصبح مؤثرًا عليّ".

* مستقبله.. ومفاجأة نجم الهلال

وعن رفضه قيادة منتخب السعودية الأول، في كأس العرب الأخيرة.. نفى الشهري، هذا الأمر، مؤكدًا أن الأمر، لم يعرض عليه من الأساس.

وأعلن سعد الشهري، توجهه للعمل في الأندية، عقب نهاية عقده مع منتخب السعودية الأولمبي، في عام 2024.

وبشأن توظيف الظهير الأيمن سعود عبدالحميد، نجم نادي الهلال، في مركز قلب الدفاع، أوضح أنه أراد الاستفادة بخبرات اللاعب، وقوته البدنية وسرعته الكبيرة، في مثل هذا المركز الحساس، داخل المستطيل الأخضر.

* خطة الاستعداد لأولمبياد باريس

وفي النهاية، شدد الشهري، على أن استعانته بعدد كبير من اللاعبين، الذين لا يمكنهم المشاركة في التصفيات المقبلة، المؤهلة إلى الأولمبياد، تعود إلى الخطة الموضوعة؛ والتي تتمثل في التتويج بأي بطولة قارية، يشارك فيها المنتخب، حيث يتم العمل على شقين "تجهيز منتخب قادم من مواليد 2001، من أجل الألعاب الأولمبية في باريس 2024، ولاعبون يمتلكون الخبرة، للفوز بالألقاب الحالية".

ولفت سعد الشهري، إلى أن المنتخب الأولمبي، لديه استحقاقين مقبلين، في الفترة المقبلة؛ وهما "بطولة التضامن الإسلامي واتحاد غرب آسيا"، حيث سيتم العمل على إعداد وتجهيز الأخضر، للتصفيات المؤهلة إلى باريس.

حمل تطبيق سعودي الآن