للمرة الأخيرة.. زيدان يقول "لا" لباريس سان جيرمان 

تاريخ النشر: 12/06/2022
160
منذ 3 شهور
موريسيو بوشتينو وزين الدين زيدان

انتهى بالفعل حلم باريس سان جيرمان الفرنسي، في التعاقد مع الأسطورة زين الدين زيدان، لخلافة الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، في منصب المدير الفني للفريق الباريسي.

وأبلغت إدارة باريس سان جيرمان بالفعل، المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، بقرار إقالته من منصبه، بعد موسم ونصف على توليه مسئولية الإدارة الفنية لبطل فرنسا.

وتوج باريس سان جيرمان مع ماوريسيو بوكيتينو بلقب الدوري الفرنسي فقط، حيث أنه فشل في حصد لقب دوري أبطال أوروبا، بالإضافة لخسارة كأس فرنسا.

ويتولى ماوريسيو بوكيتينو، تدريب باريس سان جيرمان منذ يناير عام 2021، وقاد الفريق الباريسي لـ 3 ألقاب محلية وهي كأس فرنسا وكأس السوبر في 2021، بالإضافة للدوري الفرنسي الموسم المنقضي.

ويأتي قرار إقالة المدرب الأرجنتيني من منصبه، بناء على توصيه من المدير الرياضي الجديد للنادي الباريسي لويس كامبوس، والذي وضع كريستوف جالتيير كخيار أول حال فشل التعاقد مع زيدان.

زيدان قال لا لباريس سان جيرمان للمرة الأخيرة: 

كشف الصحفي الفرنسي الموثوق "رومان مولينا"، أن زيدان رفض عرض باريس سان جيرمان الأخير، بعكس المتداول بأن جلس مفاوضات ستعقد بين الطرفين في العاصمة القطرية الدوحة.

وأوضح مولينا بأن زيدان رفض للمرة الأخيرة عرض باريس سان جيرمان، حيث أنه رفض الجلوس في أي جلسة مفاوضات حاسمة، حيث أنه لا يريد تدريب النادي العاصمي.

ويعد المنتخب الفرنسي هو الخيار الأول، بالنسبة لزيدان عقب رحيله عن ريال مدريد ولكن فرصة تدريبه لأبطال العالم حاليا تبدو صعبة بسبب المسيرة المميزة للمدرب ديديه ديشامب مع الديوك المتوج مؤخرا بدوري الأمم الأوروبية.

ويعد مولينا حاليا الصحفي الفرنسي الأشهر، بعدما كشف العام الماضي، عن فضائح تاريخية في كرة القدم الفرنسية، متعلقة بأزمات فساد مالي تشبه التي حدثت في عام 1993 بقيادة أولمبيك مارسيليا.

وفي المقابل، سيحصل  بوكيتينو على تعويض قدره 15 مليون يورو، عن الموسم الأخير في عقده الذي يستمر حتى صيف عام 2023، خاصة أن مناقشات رحيله بدأت منذ شهر يناير الماضي.

 

حمل تطبيق سعودي الآن