عقوبة تاريخية ضد نجم الهلال.. "تورط في قضية خطيرة بمعسكر الأخضر"

كتب : أحمد فرهود
منذ أسبوع
7348
محمد كنو وبافيتمبي جوميز وماثيوس بيريرا وعلي البليهي - الهلال
لا صوت يعلو في الوسط الرياضي السعودي، إلا على ميركاتو الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال، في الشتاء الحالي.

والهلال حسم 3 صفقات رسمية، في الميركاتو الشتوي الحالي، حتى الآن، بالتعاقد مع الحارس الدولي محمد العويس، من الأهلي، وظهير الاتحاد الشاب سعود عبدالحميد، بالإضافة إلى عبدالرحمن العبيد، قادمًا من الغريم الأزلي النصر.

كما توصلت الإدارة الهلالية، إلى اتفاق مع عبدالإله المالكي، متوسط ميدان الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد، في انتظار الإعلان الرسمي عن الصفقة.

* عقوبة تاريخية

نجم الهلال يتورط في قضية خطيرة


وفي هذا السياق، ناشد الإعلامي الرياضي عبدالعزيز المريسل، اتحاد الكرة، والقائمين على الرياضة السعودية، بفتح تحقيق عاجل، في صفقات الهلال الشتوية.

واستشهد المريسل عبر حسابه بموقع التدوينات القصيرة "تويتر"، بتصريحات الإعلامي الرياضي عدنان جستنيه، والذي كشف فيها عن سر خطير، يتعلق بانتقال الثنائي الدولي سعود عبدالحميد وعبدالإله الملكي، من الاتحاد إلى الهلال.

وجستنيه قال في تصريحات صحفية، إن أحد نجوم الهلال الكبار، قام بالتفاوض مع سعود والمالكي، خلال معسكر منتخب السعودية الأول لكرة القدم، لإقناعهما بالانتقال إلى قلعة الزعيم.

ووصف الإعلامي الرياضي، هذا التصرف بـ"الكارثة والفضيحة"، التي لا يجب السكوت عليها أبدًا.

وشدد عبدالعزيز المريسل، على ضرورة مُعاقبة هذا اللاعب، بالإضافة إلى المسؤول الهلالي، الذي طالبه بالتفاوض مع ثنائي الاتحاد، داخل معسكر المنتخب.

والعقوبة الذي يطالب بها المريسل، قد تصل إلى إيقاف نجم الهلال، وحرمانه من تمثيل منتخب السعودية، خلال الفترة القادمة.

وعلى الرغم من عدم ذكر اسم هذا اللاعب، إلا أن الجماهير، توقعت أن يكون سلمان الفرج، قائد الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال.

والفرج يلعب دورًا كبيرًا في التواصل بين إدارة الهلال واللاعبين، حيث اعترف مسؤولو الزعيم أنفسهم، بأن القائد الكبير، أقنع محمد كنو، متوسط ميدان الفريق الأول لكرة القدم، بتجديد عقده، والتراجع عن فكرة الانتقال إلى النصر.