"من الهلال إلى النصر".. صفقة بـ200 مليون ريال "تهز" الشارع الرياضي

كتب : أحمد عمارة
منذ شهر
44831
انتقال لاعب الهلال و النصر جمال بالعمري

سيطر اسم العملاقين، الهلال والنصر، على عناوين التقارير الصحفية الواردة من البرازيل، في الساعات الماضية من اليوم الجمعة، بعدما ارتبط كل منهما، بإمكانية حسم صفقة عالمية، بما يقارب 200 مليون ريال، ما أثار حفيظة الشارع الرياضي السعودي.

وليس سرًا أن الهلال سعى في صيف 2019 إلى التعاقد مع الأوروجوياني دي أراسكايتا من صفوف فلامنجو البرازيلي، قبل أن يظهر صاحب الـ27 عامًا، على طاولة المطلوبين في النصر، الفترة الشتوية القادمة 2022، خاصة مع رحيل المغربي عبد الرزاق حمد الله، الذي ترك مكانًا فارغًا في ملعب مرسول بارك.

وسلطت صحيفة "cidadeverde" البرازيلية، الضوء على مستقبل دي أراسكايتا، بين 3 خيارات محتملة، إما البقاء في فلامنجو، أو الرحيل إلى الهلال أو النصر.

وأوضحت أن أراسكايتا، خاض مفاوضات رسمية مع الهلال، عقب الحصول على لقب كوبا ليبرتادوريس، عام 2019، إذ تلقى الأوروجوياني، عرضًا ضخمًا، يعادل 96 مليون ريال سعودي، لكن النادي البرازيلي على حد قولها، طلب المزيد.

وذكرت أن المفاوضات استمرت بين الطرفين، بعض الوقت، قبل أن تتوقف تمامًا، إثر انتشار فيروس كورونا حول العالم، ما وضع الهلال في أزمة اقتصادية مالية.

وأشارت الصحيفة إلى أن النصر، دخل في خط المفاوضات، منذ أيام، مع فلامنجو البرازيلي.

واستدركت، أن فلامنجو البرازيلي يرغب في الحفاظ على خدمات اللاعب الأوروجوياني، لذا قدمت إليه عقدًا جديدًا، من أجل تحسين راتبه الشهري، المقدر بمليون ريال برازيلي، فقط، حيث يستهدف أراسكايتا، أن يصل إلى مليون و400 ألف ريال، الراتب نفسه الذي يتقاضاه النجم جابريل باربوسا.

وأتمت، أن فلامنجو بعث رسالة ضمنية إلى النصر والهلال، أوضح خلالها، الشروط التي يجب تلبيتها، من أجل الحصول على خدمات دي أراسكايتا.

الشروط التي حددها النادي البرازيلي، وفق الصحيفة، هي: "عرض بـ40 مليون يورو، أي 196 مليون ريال سعودي، بجانب وضع بند ينص على الحصول على 25% من نسبة بيعه، مستقبلًا".

الصفقة التي قد تكلف 200 مليون ريال سعودي، تقريبًا، من شأنها أن تثير الجدل في الشارع الرياضي، حال تمت، إذ أنها ستكون أضخم صفقة تاريخية، متفوقة على انتقال ماثيوس بيريرا من وست بروميتش ألبيون الإنجليزي إلى الهلال، بـ80 مليون ريال.