النصر يجر حمد الله للنيابة و"رد عاجل من نجم الاتحاد".. تطور خطير

تاريخ النشر: 28/01/2022
7155
منذ 3 شهور
عبدالرزاق حمد الله
لا صوت يعلو في الوسط الرياضي السعودي، في الوقت الحالي، إلا على أزمة النجم المغربي عبدالرزاق حمد الله "الخطيرة"، مع ناديه السابق النصر.

وحمد الله البالغ من العمر 31 سنة، والذي انتقل إلى الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد، في الشتاء الحالي، يحارب النصر، في قضيتين؛ على النحو التالي:

- سحب شهادة "الكفاءة المالية"، من النصر، لحين الحصول على مستحقاته المالية المتأخرة.

- الحصول على قيمة الشرط الجزائي، والذي يقدر بحوالي 83 مليون ريال، بعد فسخ النصر عقده.

والنصر فسخ عقد حمد الله، في شهر نوفمبر الماضي؛ بسبب ما اسماه سلوكيات مشينة من اللاعب، مع المسؤولين وزملائه اللاعبين.

* تطورات مرعبة
النصر "يجر" حمد الله إلى النيابة العامة..

وفي هذا السياق، كشف الإعلامي الرياضي الكبير وليد الفراج، كواليس جديدة، في أزمة النجم المغربي، مع قلعة العالمي.

وأشار الفراج عبر برنامجه "أكشن مع وليد"، إلى أن مجلس إدارة النصر، برئاسة مسلي آل معمر، لم ترفع أي قضية أمام الاتحاد الدولي "فيفا"، ضد حمد الله، للحصول على قيمة الشرط الجزائي؛ بحجة أن الفسخ، كان لأسباب مشروعة.

وأوضح الإعلامي الرياضي، أن القضية الوحيدة ضد حمد الله؛ من إداري في النصر، والذي قدم بلاغات ضد اللاعب المغربي، أمام النيابة العامة.

وأنباء ترددت عند فسخ النصر، عقد حمد الله، بأن اللاعب المغربي، قام بإهانة عدد من المسؤولين والإداريين في النادي، بألفاظ مشينة.

وأعلن وليد الفراج، إرسال حمد الله، استغاثة عاجلة إلى سفارة المغرب، من أجل التدخل، ومحاولة حل قضيته مع الإداري النصراوي، حيث أنها ستكون المرة الأولى في التاريخ السعودي، أن يتم محاكمة لاعب أجنبي، أمام محاكم غير رياضية.

وأكد الفراج، أن مهاجم النصر السابق، نفى في حديثه مع سفارة بلاده، أن يكون قد أساء لأي شخص، وأن القضية كلها تتعلق بقيمة الشرط الجزائي.

حمل تطبيق سعودي الآن